التخطي إلى المحتوى

غادر رئيس نادي الهلال الأمير محمد بن فيصل المملكة السعودية، من أجل إبرام صفقتان مع لاعبان أجانب للإنضمام لصفوف الفريق خلال حركة الانتقالات الشتوية القادمة في شهر يناير، ويحتل نادي الهلال المركز الأول ويحلق مغرداً في صدارة الدوري نتيجة لإنتصارات متتالية.

الهلال يحاول تعويض غياب عموري

الجدير بالذكر أن هناك معلومات مؤكدة عن صفقات الهلال القادمة التي سافر رئيس النادي الأمير محمد بن فيصل، تأتي الأولى من أجل تعويض غياب اللاعب الإماراتي عمر عبد العزيز “عموري” الذي تعرض للإصابة بالرباط الصليبي وقد سافر إلى برشلونة من أجل الخضوع لعملية جراحية وأمد الطبيب عدم عودته للهلال لمدة ستة شهور.

أما الصفقة الثانية فتتمثل في التعاقد مع لاعب في قارة أمريكا الجنوبية،الجدير بالذكر أن فريق الهلال يواصل إنتصاراته ونجاحة في صدارة الدوري السعودي للمحترفين، حيث لم يتلقى الهزيمة ولا التعادل حتى الآن، حيث يحمل الوعيم 27 نقطة نتيجة خوض تسع مباريات، وذلك تحت قيادة المدرب البرتغالي جورجي خيسوس الذي إنتقل للهلال في مطلع هذا الموسم للدوري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.